عناوین:

“وجه أخر للفساد”.. برلماني: غياب الحسابات الختامية فشل اقتصادي ومادي

PM:06:45:02/06/2022

1744 مشاهدة

أكد عضو مجلس النواب محمد البلداوي، اليوم الخميس، غياب الحسابات الختامية ادى الى فشل اقتصادي ومادي لدى الحكومات وهو وجه من اوجه الفساد المالي.

وقال البلداوي ، إن "غياب الحسابات الختامية للموازنات العامة العراقية ادت الى فشل اقتصادي ومادي وتخطيطي لدى الدولة "،مبيناً أنه "لهذه اللحظة الدولة لا تعلم حجم المصروفات المالية”.

وأضاف أن "الدولة لا تستطيع تحديد الموازنات القادمة نتيجة غياب الحسابات الحالية والسابقة "،موضحاً أنه "على الحكومات السابقة أن تقدم حسابات ختامية من أجل المضي بالموازنات القادمة”.

ولفت الى أن "غياب الحسابات وجه من اوجه الفساد المالية التي اعتادت عليها الحكومات السابقة، ولكن من دون الحسابات الختامية للموازنة لا نستطيع إقرار الموازنة العامة وفق القانون”.

وبين أن "هناك فرصة كبيرة لدى الحكومة الحالية بتقديم حسابات ختامية للموازنة العامة من أجل كسر العملية التي اعتادت عليها الحكومات السابقة”.